RSS

Category Archives: egyworkers

مظاهرات بعض سائقي الميكروباص اليوم #Egypt, #jan25, #egyworkers,

قرر بعض سائقي الميكروباصات التظاهر اليوم في عدة مناطق بالقاهرة احتجاجا علي ما اعتبروه مبالغة في تقدير الغرامات المقررة عليهم (بسبب تجاوز السرعة أو تغيير خط السير المحدد الخ) قام بعضهم بالاضراب عن العمل في شارع السودان وفي ميت عقبة منذ الصباح الباكر (مما سبب اختناقا مروريا ملموسا قرب التاسعة في المهندسين وغيرها) ثم في الواحدة ظهرا( تقريبا ) كان هناك مظاهرة من بعضهم (اقل من ٥٠ بما فيهم التباعين ايضا) في منطقة الاسعاف، وتواجدت الشرطة العسكرية، وعطل السائقون المرور في مفترق الاسعاف-الجلاء لبعض الوقت رافعين لافتتتين يخاطبون فيها المجلس العسكري، قبل أن يعودوا لاصطفاف على الرصيف اسفل كوبري الجلاء .

بعض السائقين يقول أن عليهم غرامات تصل لـ٨٠ ألف جنيها (لا أصدق هذا) بعضهم يقول أن الغرامات يجب زن تلغى لأنها عن فترة ما قبل الثورة (؟) أحد المواطنين من مروجي الشائعات قال أن السائقين يكسرون السيارات التي يرفض سائقوها المشاركة في الاضراب وذلك في منطقتي الاسعاف وعبد المنعم رياض (وهذا كذب صريح، وقد قمنا – أنا وبعض الركاب- بتوبيخه بكل أدب على نشر هذه الاشاعات..اي والله )
Advertisements
 

عاجل: مئات من خريجي شعبة البريد يدخلون مقر الهيئة القومية للبريد بالعتبة وموظفو الهيئة يتضامنون معهم #Jan25

عاجل : المئات من خريجي شعبة البريد بكلية التجارة جامعة حلوان يحتلون مقر الهيئة القومية للبريد بميدان العتبة
شفافية يطالب النائب العام بسرعة التحقيق مع مسؤولي الهيئة في إهدار 5 ملايين جنيه وتغيير رئيسها
القاهرة في 7 / 3 / 2011
احتل المئات من شباب الخريجين بشعبة البريد كلية التجارة جامعة حلوان دفعات من 2003 – 2010 ، منذ دقائق مقر الهيئة القومية للبريد بميدان العتبة في وجود القوات المسلحة وحمايتها ، في تطور سريع لاعتصامهم المفتوح الذي بدأوه أمس احتجاجا علي تجاهل تعيينهم لحساب غير المؤهلين من حملة الشهادات المتوسطة والعليا ، بالمخالفة للقانون 18 لسنة 1975 الذي يقضي بتكليفهم بالعمل فور تخرجهم ، والمعمول به حتي الآن .
وكان مركز شفافية قد تقدم صباح أمس ببلاغ إلي النائب العام حمل رقم 3486 لسنة 2011 ، طالبه فيه بسرعة التحقيق في وقائع فساد تتعلق بإهدار المال العام ومبلغ 5 ملايين جنيه أهدر علي تدريب الخريجين دون تعيينهم بالمخالفة للقانون ، ومجاملة للمحاسيب من أقرباء رؤساء الهيئة المتعاقبين .
وقال خريجو شعبة البريد ” إن رئيس الهيئة الحالي هاني محمود قام بإصدار قرار إداري بتعيين 20 % من أبناء لعاملين بالهيئة دون سند دستوري ، ما أثار سخط خريجي الشعبة التي أوقفت الدراسة بها لتتخرج آخر دفعة فيها خلال العام الدراسي الحالي 2011 ، رغم أنها الشعبة الوحيدة علي مستوي الشرق الأوسط المتخصصة إكاديميا ولوجيستيا في الدراسات البريدية المالية ” .
والتقي مسؤولون بالمجلس الأعلي للقوات المسلحة مساء أمس وآخرون بمجلس الوزراء صباح اليوم ، ممثلين عن الخريجين المعتصمون ووعدوهم بسرعة التحقيق في مطالبهم العادلة ، إلا أن استفزازات رئيس الهيئة هاني محمود ومعه هشام الغراب رئيس قطاع العلاقات الاستراتيجية بالهيئة القومية للبريد والمسئول عن تعيينات خريجي شعبة البريد ، انتهت إلي إصرار الخريجين علي نقل اعتصامهم من ميدان العتبة إلي داخل مقر الهيئة ، ليتضامن مع مطالبهم ويؤيدها موظفو الهيئة القومية للبريد أنفسهم ، باعتبارهم متضررين أيضا من الفساد والمحسوبية والشللية التي تحكم العمل والتعيين داخل الهيئة .
وطالب مركز شفافية في بلاغه ، باستدعاء ومساءلة صفوت النحاس رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة ، ووزير الدولة للتنمية الإدارية السابق أحمد درويش ، حول أسباب تجاهلهما إصدار قرارات بإعلانات وجود وظائف شاغرة بهيئة البريد خلال السنوات الماضية ، وعدم تفعيل القانون 18 لسنة 1975 بإعلان استقبال خريجي شعبة البريد دوريا للتعيين بالتكليف .
واعتبر “شفافية” تجاهل تعيين غير خريجي الشعبة فسادا إداريا ترتب عليه إهدار حقوق الخريجين المتخصصين في العمل اللائق ، طبقا للدستور والقانون المحلي والمواثيق الدولية ذات الصلة المعنية بالحق في العمل ، وأولها العهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية ، مطالبا النائب العام بالتحقيق مع المسئولين حول وقائع إهدار المال العام علي تدريب خريجي الشعبة دون الاستفادة بمهاراتهم ومخرجات التدريب في تعيينهم .
وقال حسين متولي مدير المركز “يمكن الاستفادة بخريجي الشعبة في الهيئة دون أن يمثلوا عبئا علي ميزانية الدولة ، وذلك بقبول تعيينهم وإعادة الدراسة بالشعبة بجامعة حلوان ، وجعل مكاتب البريد المصري تعمل دوريا بنظام الورديات الصباحية والمسائية لتقديم خدماتها للجماهير ، وهو أسلوب تتبعه حكومات الدول المتقدمة التي تحترم حق مواطنيها في العمل اللائق والحصول علي خدمات جماهيرية متقدمة” .
ويؤكد “شفافية” إن الاحتجاجات المطلبية المتزايدة التي تشهدها مصر ، تمثل نتاجا ورد فعل طبيعيا علي الفساد المستشري في الحكومات المصرية المتعاقبة ، والتي استخدم ولاتها أسلوب الولاء الشخصي والمنفعة الذاتية في التعامل مع حقوق المواطنين ، لدرجة أن الوظائف باتت تباع بالآلاف أو تستغل في المواسم الانتخابية لوزراء السلطة ومسؤوليها .
انتهي ،،،
للتواصل مع قيادات الاعتصام :
محمد عطا القط عثمان – محمود فوزي عسر – مؤمن محمد محمود – إسلام رجب علي
ت : 0126600527 – 0128358651 – 0106255243 – 0143953952
***********************************************************************
نص بلاغ مركز شفافية والمعتصمين إلي النائب العام رقم 3486
معالي المستشار / النائب العام
                                                                           تحية طيبة وبعد ،،،
مقدمة لسيادتكم / حسين متولي   صحفي وإعلامي – عضو نقابة الصحفيين – مدير مركز شفافية للدراسات المجتمعية والتدريب الإنمائي ، ومحله المختار 81 ش بدر – حدائق القبة – القاهرة ت : 0122797202
متضامنا مع : خريجي شعبة البريد بكلية التجارة وإدارة الأعمال جامعة حلوان ومنهم :
محمد عطا القط عثمان – محمود فوزي عسر – مؤمن محمد محمود – إسلام رجب علي
ت : 0126600527 – 0128358651 – 0106255243 – 0143953952
الموضوع
نحن نمثل ما يقرب من 3000 خريج بكلية التجارة وإدارة الأعمال شعبة البريد جامعة حلوان دفعات من 2003 إلى 2010 ، حرمنا من حقنا القانوني في التعيين بوظائف “محاسب بهيئة البريد – كادر فني” ، طبقا للقانون رقم 18 لسنة 1975 والذي ينص على تكليفنا بالعمل فور التخرج وفقا لقانون تنظيم الجامعات .
وكانت جامعة حلوان قد نظمت بالتعاون مع الهيئة القومية للبريد دورات تأهيلية وتدريبية لنا ضمن خطوات إعدادنا للتعيين لديها ، وأنفق عليها 5 ملايين جنيه باعتراف رئيس الهيئة القومية للبريد المهندس / علاء فهمي قبل تعيينه وزيرا للنقل ، إلا أن فساد المسئولين بالهيئة واستغلالهم نفوذهم في تعيين ذويهم وأقاربهم ، حال دون حصولنا علي حقوقنا في التعيين ، ليشغل أماكننا  بالهيئة ومكاتبها حملة الدبلومات والمعاهد والمؤهلات العليا الأخري ، غير ذات الصلة بتخصص البريد ، وهو العرف الذي اتبعه مسؤولو الهيئة التابعين لرئيس هيئة البريد الأسبق / علي المصيلحي ، الذي تعمد تضليل وخداع الرأي العام وأضاع حقوقنا في التعيين لصالح محاسيبه ومؤيديه في انتخابات مجلس الشعب عام 2005 ، والتي كثرت خلال فترة إجرائها قرارات تعيين لغير خريجي شعبتنا .
أما المهندس / علاء فهمي والذي قام بتعيين عدد كبير من حملة المؤهلات المختلفة عند ترشحه لانتخابات النادى الاجتماعى بالمعادى – حسب معلوماتنا – ، فقد أسهم فى إغلاق شعبتنا بكلية التجارة جامعة حلوان ، لتتخرج منها آخر الدفعات في العام الدراسي الحالي 2011 ، فقد قصد الإضرار بنا وتعمده تجاهل الكفاءات منا بتعيين خريجي شعبتنا كموزعين وطوافين لمكاتب البريد ، بالمخالفة لتوصيفهم ككوادر فنية وليست كتابية .
فيما يمثل هشام الغراب رئيس قطاع العلاقات الاستراتيجية بالهيئة القومية للبريد والمسئول عن تعيينات خريجي شعبة البريد خلال تولي علي المصيلحي وعلاء فهمي وأشرف ذكي وهاني محمود رئاسة الهيئة ، فاعتمدت سياساته الامتناع عن تنفيذ القانون رقم 18 لسنة 1975 واعتاد إعطاء التعليمات للعاملين بالهيئة بتضليلنا بمعلومات خاطئة عن مستقبل وموعد تعييننا ، ومماطلته فى تعييننا لصالح خريجي الشهادات الأخري غير المتخصصة ، واعتاد التعامل معنا بطريقة ” هــذه سياسة الدولة واخبطوا دماغكم فى الحيط”.
والآن يباشر رئيس الهيئة الحالي هاني محمود نفس الدور الذي نفذه أسلافه تجاهنا ، ممتنعا عن تنفيذ القانون بزعم وجود خطة زمنية لتعيين خريجى البريد ، في حين أنه حدد بقرار إداري له نسبة 20 % من التعيينات بالهيئة لأبناء العاملين داخلها ، دون وجود سند دستوري لقراره وبالمخالفة للقانون وأعراف العدالة الاجتماعية .
وبمجهودنا الشخصي استطعنا حصر عدد كبير ممن التحقوا بالعمل داخل الهيئة خلال الفترة من 2003 إلي 2010 ، دون أن يكونوا من خريجي شعبتنا أو تخصصنا ، رغم توقف تعيين خريجي شعبتنا تماما خلال هذه الفترة . “مرفق بعض القوائم بأسماء هؤلاء” 
وعليه نطالب معاليكم بالآتي
أولا : استدعاء قوائم التعيينات بالهيئة القومية للبريد من الجهات المختصة ، في الفترة من 2000 – 2010 والكشف عن أسباب وتفاصيل تعيين غير خريجي شعبة البريد بكلية التجارة وإدارة الأعمال بجامعة حلوان ، والتحقيق في أسباب تعيينهم بشكل جماعي في مواعيد تتوافق ومواسم انتخابية .
ثانيا : التحقيق مع علي المصيلحي وعلاء فهمي وأشرف ذكي رؤساء الهيئة السابقين ، وهاني محمود رئيس الهيئة الحالي ، وهشام الغراب رئيس قطاع العلاقات الاستراتيجية بالهيئة القومية للبريد والمسئول عن تعيينات خريجي شعبة البريد ، في طريقة وأسباب اختيار غير خريجي شعبة البريد ، وقبول تعيينهم بالهيئة ومخالفة القانون 18 لسنة 1975 وتجاهل تعييننا منذ تخرجنا .
ثالثا : التحقيق مع علاء فهمي رئيس لهيئة القومية للبريد السابق ، في إهدار مبلغ 5 ملايين جنيه علي تنفيذ دورات تدريب وتأهيل خريجي شعبتنا ، بسبب تجاهله تعيينهم بعد التخرج .
رابعا : استدعاء رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة صفوت النحاس ووزير الدولة للتنمية الإدارية السابق أحمد درويش ، للتحقيق معهما في امتناعهما عن إصدار قرارات بإعلانات شغل وظائف شاغرة في الهيئة القومية للبريد خلال السنوات السابقة ، واتخاذ الإجراءات القانونية قبلهما بسبب امتناعهما عن تنفيذ القانون 18 لسنة 1975 بتكليفنا بالعمل عقب تخرجنا ، مقابل موافقتهما علي تعيين آخرين دون إعلان أو نظام قانوني .
خامسا : التحقيق مع رئيس الهيئة الحالي هاني محمود ، في إصداره قرار تعيين 20 % من أبناء العاملين بالهيئة القومية للبريد وتجاهل خريجي شعبتنا .
سادسا : إعلان نتائج التحقيقات علي الرأي العام بكل شفافية اعتدناها من معاليكم . 
                                                                   ولكم وافر الاحترام والتقدير ،،،
محمد عطا القط عثمان  –  محمود فوزي عصر  –  مؤمن محمد محمود –  إسلام رجب علي